شبكة الإمامين الحسنين عليهما السلام للتراث و الفکر الإسلامي

 

اصدارات حول الإمام المهدي عليه السلام

دأب مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام أن يكون له حضور واسع في مجال الثقافة المهدوية وتنميتها من خلال ما يصدره من دراسات فضلاً عما ينشره من كتب وموسوعات تتبنى قضية الإمام المهدي عليه السلام دراسة وتحليلاً، وباب (إصدارات حول الإمام المهدي عليه السلام) يأخذ على عاتقه الإشارة إلى ما يصدر من هذه الكتب سواء ما كان من نفس المركز أو من خارجه.

هيأة التحرير

1- صدر عن مركز الدارسات التخصصية في الإمام المهدي كتاب (آفاق مهدوية) لسماحة السيد منير الخباز، وقد تضمن الكتاب مجموعة محاضرات ألقاها الباحث على طلابه حول قضايا تتعلق بالقضية المهدوية، وبطرح حديث يتناسب مع روح العصر، وبأسلوب فكري واضح، تطرق الباحث إلى مسائل مهمة منها أسباب الغيبة، وفائدة الأمة من الإمام أثناء غيبته. يقع الكتاب في (141) صفحة من القطع (الوزيري) وقد طبع طباعة جيدة في مطبعة (زيتون).

2- كما صدر كتاب (دعوى السفارة في الغيبة الكبرى) لسماحة الشيخ محمد السند، ناقش فيه الباحث التمهيد للغيبة وعصر السفراء وأدعياء السفارة في الغيبة الصغرى تم بحث الدعوات الضالة باسم الإمام المهدي عليه السلام في عصر الغيبة الكبرى للإمام وناقش بالأدلة الثابتة بطلانها وضلالها، وقع الكتاب في ( ) صفحة من القطع الوزيري وطبع في مطبعة ( ).

3- كما صدر عن المركز كتاب (السفياني حتم مر) لسماحة السيد جلال الموسوي بحث فيه الكاتب علائم الظهور الحتمية ومنها ظهور السفياني ثم تطرق إلى هويته وحركته الجغرافية وبداية حركته وسبب وحشيته وتعامله، ثم أشار إلى حرب الإمام المهدي عليه السلام معه وانتصاره عليه ونهاية حركته.

وقع الكتاب ب 132 صفحة من القطع الصغير وبطباعة أنيقة.

4- وصدر كذلك كتاب (في رحاب المهدي) قراءة في المعرفة المهدوية ضمن سلسلة اعرف إمامك للكاتب السيد على الحسيني الصدر، بحث الكاتب في عصر الظهور وعلاماته، ثم العلامات المحتومة التي وردت في الروايات، ثم فصل في عصر القيام المقدس وتطرق إلى المسيرة الإصلاحية للإمام من مكة إلى المدينة فالكوفة وأشار في النهاية إلى دولة الإمام المهدي عليه السلام ونظمها السياسية والاقتصادية، وقع الكتاب في 130 صفحة من القطع الصغير وطبع طباعة أنيقة.

5- صدر عن مكتبة الفردوس كتاب (فتن في عصر الظهور الشريف) تأليف الباحث عبد الحليم الغزي، تضمن الكتاب ثلاثة فصول وخاتمة، بحث الفصل الأول الفتنة الأولى حتى الفتنة الثالثة عشر وقد ضمت جميع الفتن التي تسبق أو تصاحب ظهور الإمام عليه السلام ومنها هدم المساجد، والقضاء المهدوي وحكم النواصب والمخالفين وغيرها، كما تضمن الفصل الثاني حكمة الامتحان والاختبار والفتن ومواطن الفتنة وكيفية الوصول إلى شاطئ النجاة من الفتن، وتحدث الفصل الثالث عن البراءة الحقة والولاية الصادقة اللتين يدعو إليهما الإمام عليه السلام وأنواع البراءة، كما تحدث عن فتنة الدجال وأشباهه وما هي هوية الدجال ومن هم اتباعه، وختم الكتاب بإيراد مجموعة من الأحاديث المتعلقة بمختلف الأفكار، وقع الكتاب في 512 صفحة من القطع الوزيري وبطباعة أنيقة وغلاف جيد، وطبع في مطبعة الفردوس ـ لبنان.

6- صدر عن مؤسسة البلاغ دار سلوني كتاب (مائتان وخمسون علامة حتى ظهور الإمام المهدي عليه السلام)، تضمن الكتاب مقدمة شملت جميع مفردات الغيبة وبياناً لمعانيها والأحاديث الخاصة بها، ثم تطرق إلى الصنف الأول من العلامات الخاصة بيأس الناس من ظهوره، أما الصنف الثاني فيشمل حصول الأسباب اللازمة، والصنف الثالث البعد عن الدين والعمل بالفساد، والصنف الرابع تكلم عن الأمراض والفقر أما الصنف الخامس فهم النصابون والدجالون، والصنف السابع عن أحداث بالأرقام، وهكذا يتحدث عن العلامات إلى أن يصل إلى العلامات القريبة من عصر الظهور.

وقع الكتاب في 252 صفحة من القطع الوزيري وبطباعة أنيقة.