الصفحة اللاحقة الصفحة السابقة شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام) للتراث والفكر الإسلامي  

اشكو لمن

زينب اشعدها يم المشرعه تدري بچفوف أخوها امگطعه

واليتامه امصدعه زينب اشعدها يم المشرعه

* * *

حايره زينب يم گمر عدنان

والگلب لاهب ابجمرة الصيوان

شاهدت جسمه والمعاتب حان

نادته يا من لهاشم گمر مو وكت نومه يم شاطي النهر

وما نهض من مصرعه زينب اشعدها يم المشرعه

* * *

ليش يا عباس ما تحاچيني

والدهر من خان بينك وبيني

وسهم البعينك صابني ابعيني

ناظرك لو ما يصيبه السهم بالگلب ما تشب نار الخيم

يا مصاب الفاجعه زينب اشعدها يم المشرعه

* * *

هاك عبتي هاك عالحرم خوفي

وگطعت الچفين گطعت چفوفي

والكفيل أيكون بالعهد يوفي

يا شهم ادري توفي بالعهد لاچن الخانك صواب العمد

وعيلتك متروعه زينب اشعدها يم المشرعه

* * *

أدري ما تخلف يا حليف الزود

عاهدت توفي والعهد مريود

لاچن الخانت ضربة العامود

ابعيني شاهدتك يبن حيدره جثتك عالترب متوذره

والاوصال امگطعه زينب اشعدها يم المشرعه

* * *

لاح المگدر يا گمر هاشم

انظر الجسمك عالترب نايم

وطاحت الايتام ابولية الظالم

يا سبب منگطع حبل الوصل وانته تدري الغرب ما ينحمل

اتحشمه ومتروعه زينب اشعدها يم المشرعه

* * *

الشمر لو شمّر وزجر يزجرني

چنت أتأمل انته تحضرني

يا كفيل احماي گوم باصرني

عيلتك لو مشت متيسره ويه گوم الطغاة الجايره

والخدر شيرجعه زينب اشعدها يم المشرعه

* * *

والاشد كل حال طبت الكوفه

وعيلتك تمشي ابحاله مچتوفه

والاشد من هاي لجسمك انعوفه

اشلون جسمك يظل فوگ الترب عالهزل تقبل اسلك هالدرب

وعالأبه متطبعه زينب اشعدها يم المشرعه

* * *

طهران / 1981 م


الآمال

يالاكبر انظر حالي بيك اعقدت آمالي

غذيتك ابماي العين واذخرتك لاجل حسين

ردتك تضحي گبالي بيك اعقدت آمالي

* * *

يا سورة الفتح الهبط بيها الروح مجملها وصفك والكمال أبو صفك

منهج السوره ابسيف عزمك مشروح آيتها چفك والعداله ابچفك

وچلمة التكبير الزهت فوگ اللوح والكاف حرفك والكرامه ابحرفك

يالاسمك أشرف آيه نصر العقيده الغايه

يطلبك منهج مبداك تسجل حروفه من دماك

وبالنصر تتعنالي بيك اعقدت آمالي

* * *

يا شمعة اوجودي التشع بالايمان يا ضمد گلبي لو تصوّب گلبي

يا جوهرة روحي الزهت بالوجدان يا نور دربي البيه او چد دربي

يا زهرتي التنفح ابروض الشبان يا ثمر حبي الروه ابدمعة حبي

هاك اخذ صوت أشجاني وفيض الدمع برهاني

ابدمك توفّي المطلوب والنصر بسمك مكتوب

ودمك زكات أعمالي بيك اعقدت آمالي

* * *

مطلوب من دمك تشرّع مبداك والطلب غالي يالرخصت الغالي

وامك تطلبك يولدي حگ رباك وسهر الليالي احرمت عيني ليالي

توفي الربه من النحر لو سال دماك يبتشر حالي يا مسرة حالي

تاريخك اليشهد لك سيفك يشرّع عدلك

يالاكبر ليالي رباك اتصور لي غسلك بدماك

وهز المهد أوحالي بيك اعقدت آمالي

* * *

غذاك ثدي الزود يالبيك الزود قدم اشهودك والصدق بشهودك

وابنشأتك للمبدأ انطيت اعهود حانت عهودك يالتوفّي عهودك

أدريك حر عن سيرة الحق اتذود ضحي ابوجودك والامل بوجودك

هاك اخذ سيفك سيفك وگلّب الحومه ابكيفك

يالراضع ابثدي الزود مرضاعك ايصير اشهود

يالغذتك آصالي بيك اعقدت آمالي

* * *

هاك اخذ سيف المعتقد والايمان هالسيف آيه والنصر بالآيه

هاي المعارك وكت المبارز حان ادرك الغايه والشهاده الغايه

قاعدة كل فارس ابوسط الميدان يحكم ابرايه والنجاح ابرايه

رايك فرع وجدانك اكشف وجه ميدانك

ابوسط الحرب يحله الموت هالفرصه منك لتفوت

لجلك رخصت الغالي بيك اعقدت آمالي

* * *

جاوبها عونچ يالتحشميني اليوم ادخل الحومه كون ارجف الحومه

تاريخ إلي ابصفحات حيدر معلوم عندچ اعلومه ومتخفاچ اعلومه

خل يبشر گلبچ الضامي المالوم اكشف اهمومه ابسيفي كشف همومه

وابصولتي المعروفه أگلب أطراف الكوفه

خل عينچ اليوم اتشوف اشما صفت گبالي صفوف

عهدچ يظل ابالي بيك اعقدت آمالي

* * *

ودعها لامه ولاح ظهر الميمون أقسم ابحيدر مختلف عن حيدر

الله وأكبر صاح وارتج الكون كبّر الاكبر والنعم لو كبّر

كل ساعه وجه الفرس ايغير لون من لون الاصفر صار بالدم أحمر

يللي الحرايب عيدك طبرة العبدي اتريدك

تعناله من امه الصوت من شافته ابحجر الموت

يالصدگتلي ابفالي بيك اعقدت آمالي

* * *

دمشق / 1980 م


في كل زمان

وين الضماير محّد يناصر

هاي الصرخه ناداها أبو اليمه واحنه اليوم مثله انطالب الامه

وين الضماير محّد يناصر

* * *

خل نتصفح التاريخ ونكشف ناتجه المكتوم

وانشاهد بهالوادم چم ظالم وچم مظلوم

من يوم اللذي ناده سبط النبي لهذا اليوم

انكشفت سيرة الوادم ومغزاها صبح معلوم

ما لبّت نداء حسين وظلت عالجريمه تحوم

وگوم التبعت ابن زياد ما تختلف عن هالگوم

معروفه ابجرايمها هتك اعراض سفك دموم

اهل الرذيله عاشت ذليله

حسين يريد للامه ينجّيها وهيّه اتعنّت لچتله بمواضيها

وين الضماير محّد يناصر

* * *

سبعين ألف مصطفّه وشهرت للجريمه سيوف

والمعروف منكرهم والمنكر صبح معروف

واليلعب على الحبلين هذا ابكل عصر مكشوف

انحرفت امة الهادي لهالموقف حسين يشوف

گامت تعبد الاشخاص ومدّت للرذيله چفوف

دخلت للحرب ضدّه واصطفت گباله صفوف

ظل صامد أبو اليمه ما يعرف الذل والخوف

خانت البيعه وحكم الشريعه

ظل وحده عگب اخوته وانصاره يستنصر ومن يسمع استنصاره

وين الضماير محّد يناصر

* * *

گبله ضحت انصاره وكل اخوته واولاده

وحده ظل أبو السجاد باصوات الشيم ناده

هل من ناصر الينصر ويطالب استنجاده

محّد لبّه للنخوه ومحّد للوفه داده

حسين امتحن هالوادم واتعنه لاستشهاده

يعلم بيزيد يريد يآخذ ثار اجداده

يطلب من بدر ثارات وهذا الامر ما فاده

انذلت الامه ابچتل أبو اليمه

بهالصيحه أبو السجاد ناداها لاچن المطامع خانت وياها

وين الضماير محّد يناصر

* * *

حسين بكربلا ضحّه واللي غدرته آلاف

وابدم النحر سجّل هاي السنن والاعراف

واحنه سلكنه منهاجه ومنّه حملنه هالاوصاف

ما نصبر على الذله ومن حكم الظلم منخاف

شفنه مجتمع ظالم مثل ما أبو اليمه شاف

لا ذمّه ولا وجدان لاچن تدّعي اشراف

واتحملنه هالآلام من هالوادم الاجلاف

عافت شرعها ولزمت بدعها

گاموا يتهمونه بتهمه رجعيه واحنه نصيح فكرتنه حسينيه

وين الضماير محّد يناصر

* * *

قائدنه أبو اليمه واحنه ابمنهجه ماشين

منعوفه ابد للموت دوم احنه الحسينيّين

حب حسين مبدئنه واحنه بيه متمسكين

خل اشما يسمونه خل نتسمّه رجعيين

يكفيهم تقدمهم لنار جهنم الطاغين

هالزمره التحاربنه ما نعرفها من يا دين

لاهمه مسيح انگول لا همّه مجوسيين

عافت سننها وتبعت فتنها

وبكل زمن هالطغمه تحاربنه وبثارات أبو سفيان تطلبنه

وين الضماير محّد يناصر

* * *

خل اشما يسمونه اهل الحسد والطغيان

احنه انشرّف التاريخ بالمعرفه وبالاحسان

منغيّر مسيرتنه ونمشي ابسيرة القرآن

نقدّم درس للعالم بالمكرمه وبالايمان

بالدم ننصر الاسلام وما نتبع هوى الشيطان

نثبت مثل أبو اليمه وندحر جيش أبو سفيان

باسم حسين رايتنه خفّاگه ابمدى الازمان

نبذل جهدنه ونتبع رشدنه

بيوم الشدد للناس امتحناها ويّه الظلم والاطماع شفناها

وين الضماير محّد يناصر

* * *

طهران / 1982 م


يا باب الحوائج

يا كاظم الغيظ الگلب مل الصبر

هارون بعده بالحكم شنهو العذر

* * *

يا تاسع اهل العصمه يا روح الوفه

من يوم فگدك صحنه عالدنيه العفه

گوس الدهر بسهامه لسا ما اكتفنه

يبن الطهر واهل المكر تدري شكثر

* * *

تصوبنه من الظالم بسهم الشدد

وچبدي مثل چبدك يمسموم انمرد

لليوم ما شفنه الفرح صحنه شبعد

شنهو الامر صار العمر مد وجزر

* * *

يا سابع اليمه وينبراس الشيم

گلبي جزع من النوايب والالم

والطاغيه سدد علينه شچم سهم

ومن الغدر شفنه العسر وين اليسر

* * *

حگه الگلب من يشن غارات العتب

وهالظالم بمصحف المعبود انكتب

بآية الحق (تبت يدى أبي لهب)

واهل الكفر كسرو كسر ما ينجبر

* * *

شبّان عدنه وبالسجون ملوعه

وچبودهم مثلك يموسى مگطّعه

يالكاظم وهارون ظلمه شيجرعه

ماتم صبر تدري الهجر مثل الجمر

* * *

جمرة مصابك بيها مستعره المهج

يالنورك بدوحة ضمايرنه ابتهج

نتامل من الباري ساعات الفرج

وطاغي العصر يوم النصر حتماً يفر

* * *

تحمّلنه من الدهر آلام ومحن

موجود هارون الرشيد بكل زمن

يا يوم يخمد جمر نيران الفتن

ما نبتشر الّه تطر شمس الفجر

* * *

يا يوم نسمع ظهر شبل العسكري

وينبجح دلالي ويطيّب خاطري

من الكعبه مسرع يعتني لارض الغري

نعم الذخر وجهه يسر مثل البدر

* * *

ويعتني من وادي الغري لطف كربله

ثلث ميّه وثلاثه وعشر فارس اله

ينادون يا ثارات ابن عقد الوله

الصوت ايهدر فوگ الشگر من كل كتر

* * *

شبلك يموسى يطالب بثار السلف

وبصارمه يميّز الدر من الصدف

ويآخذ بثار حسين وينول الهدف

وگوم الكفر ضدّه تجر بيض وسمر

* * *

من كربلا يعتني لگبرك ممتحن

ويصيح يا جدي فجع گلبي الحزن

انت بسجن وآنه بسجن نفس السجن

يا كاظم الغيظ الگلب مل الصبر

* * *

طهران / 1981 م

الصفحة اللاحقة الصفحة السابقة