الصفحة اللاحقة الصفحة السابقة شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام) للتراث والفكر الإسلامي  

الصفحة 151

 

105 ـ أخبرني هلال بن العلاء بن هلال قال : حدثنا حسين [ بن عيّاش ] قال : حدثنا زهير [ بن معاوية ] عن أبي إسحاق ، عن العلاء بن عرار قال :

سألت عبد الله بن عمر قلت : ألا تحدّثني عن عليّ وعثمان ؟ قال : أمّا عليّ فهذا بيته من رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) ولا أحدّثك عنه بغيره ، وأمّا عثمان فإنّه أذنب يوم أُحد ذنباً عظيماً فعفا الله عنه ، وأذنب فيكم [ ذنباً ] (1) صغيراً فقتلتموه .

106 ـ أخبرنا أحمد بن سليمان [ الرهاوي ] (2) قال : حدثنا عبيد الله [ بن

ــــــــــــــــــ

ورواه سعيد بن سنان أبو سنان عن أبي إسحاق : تاريخ دمشق : ص 507 من ترجمة عثمان .

ورواه زيد ابن أبي أنيسة ، عن أبي إسحاق : المعجم الأوسط للطبراني : 2 / 97 : 1188 ، تاريخ دمشق : ح 328 من ترجمة أمير المؤمنين (عليه السلام) إلاّ أنّه نسب بعض الحديث إلى أبيه عمر ، ميزان الاعتدال : 3 / 65 في ترجمة عروة بن مروان ... وسقط منه العلاء بن عرار واقتصر أيضاً على ذكر عليّ دون عثمان ، تهذيب الكمال : 22 / 529 في ترجمة العلاء بن عرار بكامله .

ورواه سالم بن عبد الله بن عمر ، عن أبيه : أخرجه الكلاباذي في معاني الأخبار ، كما ذكره ابن حجر في القول المسدّد : ص 30 ذيل ح 3 .

وروى بمعناه في عليّ مع تفصيل جميع بن عمير ، عن ابن عمر : ح 511 من مناقب الكوفي .

105 ـ لاحظ الحديث 104 ، وانظر ذيل الحديث 43 حديث ابن عمر في سدّ الأبواب .

(1) من ب ، وطبعتي مصر وبيروت .

106 ـ لاحظ الحديث المتقدّم .

قال السيوطي في اللآلي المصنوعة : 1 / 349 ، وروى النسائي أيضاً حديث ابن عمر بسند صحيح من طريق أبي إسحاق السبيعي ، عن العلاء بن عرار قال : قلت لعبد الله بن عمر : أخبرني عن عليّ وعثمان ؟ قال : أمّا عليّ فلا تسأل عنه أحداً وانظر إلى منزله من رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) ؛ فإنّه سدّ أبوابنا في المسجد وأقرّ بابه . رجاله رجال الصحيح إلاّ العلاء وهو ثقة ، وأخرجه الكلاباذي في معاني الأخبار ... عن الزهري ، عن سالم بن عبد الله بن عمر ، عن أبيه بنحوه .

(2) من ب ، وطبعتي مصر وبيروت .


الصفحة 152

 

موسى ] قال : حدثنا إسرائيل ، عن أبي إسحاق ، عن العلاء بن عرار قال :

سألت ابن عمر ، وهو في مسجد رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) عن عليّ وعثمان ؟ فقال : أمّا عليّ فلا تسألني عنه وانظر إلى منزله (1) من رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) ليس في المسجد بيت غير بيته ، وأمّا عثمان فإنّه أذنب ذنباً عظيماً [ تولّى ] (2) يوم التقى الجمعان فعفا الله عنه وغفر له ، فأذنب فيكم دون ذلك (3) فقتلتموه .

107 ـ أخبرنا إسماعيل بن يعقوب بن إسماعيل قال : حدثنا ابن موسى ـ وهو

ــــــــــــــــــ

(1) في ط : ( إلى قرب منزله ) .

(2) في ( ط ) وحدها .

(3) لفظة ( ذلك ) من ( أ ، ب ) وطبعتي مصر وبيروت ، ولم ترد في الأصل .

107 ـ ورواه جرير عن عطاء : المصنّف لابن أبي شيبة : ح 4 من فضائل عليّ برقم 32058 .

ورواه أبو الأحوص عن عطاء : أنساب الأشراف : ح 214 من ترجمة أمير المؤمنين (عليه السلام) .

ورواه أبو حصين عن سعد بن عبيدة ، وبتفصيل : تاريخ دمشق : ص 506 من ترجمة عثمان ، التاريخ الكبير للبخاري : 5 / 23 .

ورواه عبد الأعلى بن عامر التغلبي ، عن سعد بن عبيدة باختصار : تاريخ دمشق : ح 1107 من ترجمة عليّ (عليه السلام) .

وروى نحوه أبو هارون العبدي عن ابن عمر : شواهد التنزيل : 1 / 30 : 12 ، المصنّف لابن أبي شيبة ح 5 من فضائل عليّ ، وقد سمّي السائل في هذه الرواية بنافع بن الأزرق ، وهو من رؤوس الخوارج ، قُتل سنة 65 .

وروى نحوه نافع مولى ابن عمر عنه : صحيح البخاري : 6 / 32 ، السنن الكبرى للبيقهي : 8 / 192 .

ورواه مجاهد عن ابن عمر : المعجم الكبير للطبراني : 12 / 317 : 13533 .

وهذا الحديث وما قبله وما بعده يتناسب مع حديث سدّ الأبواب المتقدّم ، وفي بعض طرقه إشارة بل تصريح بقضيّة سدّ الأبواب .

 


الصفحة 153

 

محمّد بن موسى بن أعين ـ (1) قال : حدثنا أبي ، عن عطاء [ بن السائب ] عن سعد بن عبيدة قال :

جاء رجل إلى ابن عمر فسأله عن عليّ ؟ فقال : لا تسأل عن عليّ ، ولكن انظر إلى بيته من بيوت النبيّ (صلّى الله عليه وسلّم) ، قال : فإنّي أبغضه ، قال : أبغضك الله .

108 ـ أخبرني هلال بن العلاء بن هلال قال : حدثنا حسين ـ هو ابن عيّاش ـ (2) قال : حدثنا زهير [ بن معاوية ] قال : حدثنا أبو إسحاق قال :

ـــــــــــــــــــ

(1) ما بين الخطّين من ( أ ، ب ) ، وطبعتي مصر وبيروت .

108 ـ ورواه أبو غسّان مالك بن إسماعيل ، عن زهير : تاريخ دمشق : ح 1034 من ترجمة عليّ (عليه السلام) : 3 / 14 .

ورواه النفيلي عن زهير : مستدرك الحاكم : 3 / 125 ، تاريخ دمشق : ح 1035 .

ورواه المعافى بن سليمان ، عن أبيه ، عن زهير : المعجم الكبير للطبراني : 19 / 40 : 86 ، وعنه أبو نعيم في معرفة الصحابة : 2 / 155 / ب .

ورواه زيد بن أبي أنيسة ، عن أبي إسحاق ، كما في الحديث التالي .

ورواه شريك بن عبد الله عن أبي إسحاق : مستدرك الحاكم : 3 / 125 .

ورواه قيس بن الربيع عن أبي إسحاق : الآحاد والمثاني لابن أبي عاصم : 1 / 42 / أ .

ورواه عمرو بن ثابت عن أبي إسحاق عن إسماعيل بن أبي خالد قال : قلت لقثم : معرفة الصحابة لأبي نعيم : 2 / 55 / ب ، تاريخ دمشق 3 / 13 ح 1033 من ترجمة عليّ (عليه السلام) .

ورواه سفيان الثوري عن أبي إسحاق عن تمام بن العبّاس : العلل ومعرفة الرجال : 1 / 147 .

ورواه مطين في مسند عليّ بسنده عن قثم وعبد الله بن عبّاس ، كما في الطرائف لابن طاووس : 1 / 284 .

(2) ما بين الخطّين من ( ط ) ، ومثله في ( أ ) دون لفظة ( هو ) .

 


الصفحة 154

سأل عبد الرحمان [ بن خالد ] (1) قثم بن العبّاس : من أين ورث عليّ رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) ؟ قال : إنّه كان أوّلنا به لحوقاً ، وأشدّنا به لزوقاً (2) .

خالفه زيد بن أبي أنيسة فقال : عن خالد بن قثم :

109 ـ أخبرنا هلال بن العلاء قال : حدثنا أبي قال : حدثنا عبيد الله [ بن عمرو الرقّى ] عن زيد بن أبي أنيسة ، عن أبي إسحاق :

عن خالد بن قثم أنّه قيل له : ما لعليّ ورث رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) دون جدّك وهو عمّه ؟ قال : إنّ عليّاً كان أوّلنا به لحوقاً ، وأشدّنا به لصوقاً (3) .

110 ـ أخبرني عبدة بن عبد الرحيم [ المروزي ] (4) قال : أخبرنا عمرو بن محمّد قال : أخبرنا يونس بن أبي إسحاق ، عن العيزار بن حريث ، عن النعمان بن بشير قال :

ـــــــــــــــــ

(1) من ( أ ، ط ) ، وتهذيب الكمال .

(2) في الأصل والتهذيب : ( لزوماً ) ، والمثبت من أ ، ب ، ط . ومثله في عامة المصادر .

109 ـ لاحظ الحديث المتقدّم ، وانظر لقصّة وراثته رسول الله (صلّى الله عليه وآله) أيضاً ح 64 و65 من هذا الكتاب .

( 3 ) في طبعة مصر ، و( أ ، ب ) : لزوقاً .

(4) من ب ، وطبعتي مصر وبيروت ، وكتاب عشرة النساء من السنن الكبرى .

110 ـ ورواه المصنّف أيضاً في كتاب عشرة النساء من السنن الكبرى : 5 / 365 : 9155 باب رفع المرأة صوتها على زوجها : ح 1 بهذا السند والمتن ... وفيه : كيف رأيت .

ورواه أيضاً أبو نعيم عن يونس : مسند أحمد : 4 / 275 ط 1 ، كشف الأستار : 3 / 194 ، وفي مسند البزّار : 8 / 223 : 3275 .

قال الهيثمي في مجمع الزوائد : 9 / 127 بعد ذكره الخبر من طريق البزّار : رواه أبو داود غير

 


الصفحة 155

 

استأذن أبو بكر على النبيّ (صلّى الله عليه وسلّم) فسمع صوت عائشة عالياً وهي تقول : والله لقد علمت أنّ عليّاً أحبّ إليك من أبي . فأهوى إليها أبو بكر ليلطمها وقال : يا ابنة فلانة (1) ! أراكِ ترفعين صوتكِ على رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) ؟! فأمسكه رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) ، وخرج أبو بكر مغضباً ، فقال رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) : ( يا عائشة كيف رأيتني أنقذتك من الرجل ) ؟ ثمّ استأذن أبو بكر بعد ذلك ، وقد اصطلح رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) وعائشة فقال أدخلاني في السلم كما أدخلتماني في الحرب ؟ فقال رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) : : ( قد فعلنا ) .

111 ـ أخبرني محمّد بن آدم [ بن سليمان المصيصي ] (2) قال : حدثنا [ يحيى بن

ـــــــــــــــــ

ذكر محبّة علي (رضي الله عنه) ، رواه البزّار ورجاله رجال الصحيح ، ورواه الطبراني بإسناد ضعيف .

ورواه إسرائيل ، عن أبي إسحاق ، عن العبزار : مسند أحمد : 4 / 272 ط 1 ، وفضائل الصحابة : ح 38 به دون محبّة عليّ .

ورواه حجّاج بن محمّد ، عن يونس بن أبي إسحاق ، عن أبي إسحاق ـ دون ذكر محبّة عليّ ـ : سنن أبي داود : 4 / 300 : 4999 كتب الأدب باب ما جاء في المزاح : ح 2 .

وللحديث شواهد كثيرة ، فلاحظ ما تقدّم آنفاً وما سيأتي لاحقاً .

وأمّا ما ذكر بعض من حديث عمرو بن العاص ، المخرج في الصحيحين ، في أنّ أحبّ النساء والرجال عائشة وأبوها ، فجوابه : أنّ عمراً كان من كبار المشركين وشانئي رسول الله (صلّى الله عليه وآله) قبل الإسلام ، ومن رؤوس النفاق والفتنة ومبغضي عليّ بعد الإسلام ، وهو الأبتر ابن الأبتر بشهادة القران والرسول وآله ؛ فلا تقبل روايته وخاصّة فيما يقوي اتّجاهاته البغيضة .

(1) وفي مسند أحمد : 5 / 272 ط 1 : يا ابنة أُمّ رومان ـ وتناولها ـ أترفعين .

111 ـ ورواه أيضاً أحمد بن محمّد بن سعيد أبو العبّاس بن عقدة ، عن يحيى : أمالي الطوسي : المجلس 9 ح 32 .

ورواه الحسن بن حمّاد الكوفي ، عن يحيى : مسند أبي يعلى : 8 / 270 ح 4857 ، ومعجم شيوخه : 178 : 135 ترجمة ابن حماد ، وعنه ابن عساكر في تاريخ دمشق : ح 656 من ترجمة

=

 


الصفحة 156

 

ــــــــــــــــ

=

أمير المؤمنين (عليه السلام) .

ورواه أبو السري ، عن يحيى : تاريخ ابن عساكر : ح 655 .

ورواه الوليد بن شجاع أبو همام ، عن يحيى : تاريخ دمشق : ح 654 .

ورواه يوسف بن محمّد بن سابق أبو بكر ، عن يحيى : تاريخ دمشق : 652 ، مناقب الخوارزمي فصل 6 ص 79 ح 63 .

ورواه جعفر الأحمر ، عن أبي إسحاق : تاريخ ابن عساكر ح 653 ، أمالي الطوسي : م 12 ح 3 .

ورواه عباد بن الربيع وعبد الله بن أبي غنيّة ، عن أبي إسحاق : أمالي الطوسي : م 9 ح 32 .

ورواه عليّ بن صالح ، عن أبي إسحاق : أمالي الطوسي : م 9 ح 32 .

ورواه محمّد بن إسماعيل بن رجاء الزبيدي ، عن أبي إسحاق : كما في الحديث التالي .

ورواه أبان بن تغلب  ،عن جميع : ح 650 من ترجمة عليّ من تاريخ دمشق .

ورواه الأعمش سليمان بن مهران ، عن جميع نحوه : مناقب الكوفي : ح 666 و964 ، معرفة الصحابة لأبي نعيم : 2 / 319 / أ ، تاريخ دمشق : ح 651 .

ورواه أبو الجحّاف داود بن أبي عوف ، عن جميع : سنن الترمذي : 5 / 701 : 3874 ، تاريخ دمشق : ح 658 ـ 660 ، الاستيعاب : 4 / 1879 في ترجمة فاطمة ، المعجم الكبير للطبراني : 22 / 403 : 1008 ، مقتل الحسين للخوارزمي : ص 57 فصل 5 ح 104 .

ورواه صدقة بن سعيد ، عن جميع نحوه : مناقب الكوفي : ح 577 ، مسند أبي يعلى : 8 / 279 : 4865 .

ورواه عوام بن حوشب ، عن جميع : تاريخ دمشق : ح 650 ، شواهد التنزيل : ح 684 ، مناقب الكوفي : ح 617 ، فرائد السمطين : باب 68 ح 1 بسنده عن الثعلبي .

ورواه كثير النواء ، عن جميع : تاريخ جرجان : ص 213 ترجمة زيد بن عدي برقم 329 ، تاريخ دمشق : ح 657 .

والغريب من كلام الذهبي في تعليقته على مستدرك الحاكم حيث قال : لم تقل عائشة هذا

=

 


الصفحة 157

عبد الملك بن حميد ] بن أبي غنيّة ، عن أبيه ، عن أبي إسحاق الشيباني ، عن جميع ـ وهو ابن عمير ـ قال :

دخلت مع أُمّي على عائشة وأنا غلام فذكرت لها عليّاً فقالت : ما رأيت رجلاً أحبّ إلى رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) منه ، ولا امرأة أحبّ إلى رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) من امرأته .

112 ـ أخبرنا عمرو بن عليّ [ البصري ] (3) قال : حدثنا عبد العزيز بن الخطّاب ـ ثقة ـ قال : حدثنا محمّد بن إسماعيل بن رجاء الزبيدي ، عن أبي إسحاق الشيباني ، عن جميع بن عمير قال :

دخلت مع أُمّي على عائشة فسمعتها تسألها من وراء الحجاب عن عليّ ؟ فقال : تسأليني عن رجل ما أعلم أحداً كان أحبّ إلى رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) منه ، و

ــــــــــــــــ

=

أصلاً !!! رجماً بالغيب ، فعلى فرض التسليم بضعف السند من هذا الطريق فعدم الإثبات لا يدلّ على عدم الثبوت ، وللحديث شواهد كثيرة منها الحديث السابق الصحيح السند عند الذهبي وأمثاله ، ولاحظ الحديث التالي .

وأمّا حديث عبد الله بن شقيق عن عائشة الّذي رواه أحمد في مسنده : 6 / 241 ط 1 ، الّذي يذكر فيها خلاف هذا فعبد الله بن شقيق كان عثمانيّاً يبغض عليّاً كما في ترجمته من تهذيب الكمال فلا يقبل منه ما يؤيدّ انحرافه وتمايله وقد تقدّم آنفاً عن رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) : ( يا عليّ ، لا يحبّك إلاّ مؤمن ولا يبغضك إلاّ منافق ) .

(2) من طبعتي مصر وبيروت .

112 ـ ورواه عبّاد بن يعقوب عن محمّد بن إسماعيل : مستدرك الحاكم : 3 / 154 .

ورواه جماعة آخرون ، فلاحظ تعليقة الحديث المتقدّم .

ورواه مرسلاً الطبري في المسترشد : ص 449 ، والقاضي النعمان في شرح الأخبار : 1 / 140 ح 70 و72 .

(3) من طبعتي مصر وبيروت .

 


الصفحة 158

 

لا أحبّ إليه من امرأته .

113 ـ أخبرني زكريّا بن يحيى قال : حدثنا إبراهيم بن سعيد قال : حدثنا [ أسود بن عامر ] شاذان ، عن جعفر [ بن زياد ] الأحمر ، عن عبد الله بن عطاء ، عن ابن بريدة قال :

جاء رجل إلى أبي فسأله : أيّ النّاس كان أحبّ إلى رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) (1) ؟ فقال : كان أحبّ النّاس إلى رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) من النساء فاطمة ومن الرجال عليّ .

قال أبو عبد الرحمان : عبد الله بن عطاء ليس بالقوي في الحديث .

ــــــــــــــــــ

(1) في الأصل : ( من النساء ) ، فحذفناها وفقاً لسائر النسخ والسياق .

113 ـ ورواه عن إبراهيم بن سعيد : كلّ من الترمذي كما في الجامع الصحيح : 5 / 668 : 3868 في مناقب فاطمة ، والسراج محمّد بن إسحاق : كما في الاستيعاب : 4 / 1897 في ترجمة فاطمة الزهراء ، والبغوي كما في ح 649 من ترجمة أمير المؤمنين من تاريخ ابن عساكر .

ورواه الدوري عن الأسود بن عامر المعروف بشاذان : مستدرك الحاكم : 3 / 155 .

وروى الروياني في مسند بريدة من مسنده : ص 26 ح 41 عن حبّان بن عليّ عن عبد الله بن عطاء ... قال : جاء قوم من خراسان فقالوا ... عن أحبّ النّاس كان إلى رسول الله ( ص ) ؟ قال : عليّ بن أبي طالب . قالوا : فأخبرنا عن أبغض الناس كان إلى رسول الله ( ص ) ؟ قال : بنو أميّة وثقيف وحنيفة .

وللحديث شواهد كثيرة من غير طريق .

 


الصفحة 159

 

ذكر منزلة عليّ

من رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) عند دخوله ومسألته وسكوته

 

114 ـ أخبرني محمّد بن وهب قال : حدثنا محمّد بن سلمة قال : حدثني أبو عبد الرحيم [ خالد بن أبي يزيد ] قال : حدثني زيد ـ وهو ابن أبي أنيسة ـ عن الحارث [ بن يزيد ] عن أبي زرعة بن عمرو بن جرير ، عن عبد الله بن نجيّ : سمع عليّاً يقول :

( كنت أدخل على نبيّ الله (صلّى الله عليه وسلّم) (1) فإن كان يصلّى سبّح فدخلت ، وإن لم يكن يصلّى أذن لي فدخلت ) .

ـــــــــــــــــ

(1) في طبعتي مصر وبيروت إضافة : ( كلّ ليلة ) ، ويؤيّدها ما سيأتي في الروايات التالية .

114 ـ قال محقّق طبعة الكويت أحمد ميرين البلوشي ما ملخّصه : عبد الله بن نجيّ أبو لقمان الحضرمي قال النسائي ثقة ... والتوثيق من أمثاله يعض عليه بالنواجذ ... وأمّا ما يتعلّق بسماعه من عليّ فقد نقل البزار في مسنده عن أحمد قوله : عبد الله بن نجي وأبوه سمعا من عليّ . وفي هذا الإسناد صرّح بسماعة من عليّ (رضي الله عنه) ، ومعلوم أنّ المثبت مقدّم على النافي ... وأمّا الاختلاف في متن الحديث فحاصل ، ولكنّ الروايات الّتي ذكر فيها التنحنح ( بل التسبيح ) ضعيفة .

وقال : وأمّا الاختلاف في سند الحديث حيث إنّ عبد الواحد بن زياد رواه عن عمارة عن الحارث عن أبي زرعة عن ابن نجي ، ورواه مسدد عن عمارة عن أبي زرعة عن ابن نجي ولم يذكر الحارث في إسناده فليس بقادح ؛ لأنّ عمارة سمع من أبي زرعة نفسه كما صرّح به البخاري في التاريخ الكبير : 6 / 501 ، فمن الجائز أن يكون سمع الحديث بواسطة وبغيرها فحدث على الوجهين ، وهذا سائغ ويسمّى بالمزيد في متصل الأسانيد .

وقال ابن حجر في ترجمة عمرو بن جرير : عن عليّ وعنه ابنه أبو زرعة . قال النسائي في مسند عليّ به : هذا خطأ والصواب عن أبي زرعة بن عمرو بن جرير ....

 


الصفحة 160

115 ـ أخبرني زكريّا بن يحيى قال : حدثنا محمّد بن عبيد [ بن حساب البصري ] وأبو كامل [ فضيل بن حسين ] قالا : حدثنا عبد الواحد بن زياد قال : حدثنا عمارة بن القعقاع ، عن الحارث [ بن يزيد ] العكلي ، عن أبي زرعة بن عمرو بن جرير ، عن عبد الله بن نجيّ قال : قال عليّ :

( كانت لي ساعة من السحر أدخل فيها على رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) فإن كان في صلاته سبّح فكان ذلك إذنه لي ، وإن لم يكن في صلاته أذن لي ) .

 

ذكر الاختلاف على المغيرة في هذا الحديث :

116 ـ أخبرني محمّد بن قدامة قال : حدثنا جرير [ بن عبد الحميد ] ، عن المغيرة [ بن مقسم ] ، عن الحارث [ بن يزيد ] ، عن أبي زرعة بن عمرو قال : حدثنا عبد الله

ـــــــــــــــ

115 ـ ورواه أبو سعيد مولى بني هاشم عن عبد الواحد بن زياد : مسند أحمد : 2 / 13 ح 570 .

ورواه أبو كامل عن عبد الواحد : كما عند المصنّف هنا ، ومسند البزّار : 882 ، وسنن البيهقي : 2 / 247 ، ومشكل الآثار : 2 / 211 : 1899 باب 280 .

ورواه محمّد بن عبيد عن عبد الواحد : كما عند المصنّف هنا ، والبيهقي في سننه : 2 / 247 في كتاب الصلاة باب ما يقول إذا نابه شيء في صلاته .

ورواه مسدد عن عبد الواحد بن زياد : سنن البيهقي : 2 / 247 ، ولم يذكر الحارث في إسناده .

ورواه معلّى بن أسد عن عبد الواحد : مسند ابن خزيمة : 904 .

ورواه أبو النعمان عن عبد الواحد : مسند الدارمي : 2663 بالاقتصار على ذيل الحديث : 2 / 284 باب لا تدخل الملائكة بيتاً فيه تصاوير .

ورواه ... عن عبد الواحد : مسند البزّار ح 881 بإسقاط الحارث .

116 ـ ورواه المصنّف أيضاً في باب التنحنح في الصلاة من كتاب السهو من كتاب الصلاة من المجتبى من السنن : 3 / 12 ح 1 مع مغايرات .

ورواه أبو خيثمة زهير عن جرير : مسند أبي يعلى : 1 / 444 ح 592 مع زيادة في ذيله .

ورواه يوسف بن موسى عن جرير : مسند ابن خزيمة : 2 / 54 : 904 .

الصفحة اللاحقة الصفحة السابقة